• +90 232 207 21 51 : هــاتــف
  • +90 541 734 21 34 : التليفون المحمول

هذا المنتج ، الذي دخل قطاع الوجبات السريعة في الولايات المتحدة الأمريكية في الخمسينيات ، يحظى بشعبية كبيرة اليوم ولكن لا يمكن تقديمه بالمستوى المطلوب في بعض البلدان. هذا لأن مقلاة الضغط ومنتجات الأخرى المطلوبة لصنع هذا المنتج غير متوفرة على نطاق واسع أو أنها عالية التكلفة. ومع ذلك ، فقد خلق هذا المنتج خبراء مثل كنتاكي فرايد تشيكن. كنتاكي فرايد تشيكن هي شركة لديها 15000 تاجر في جميع أنحاء العالم و 3000 من مطاعم الدجاج المقلي المقرمش.

انتشار منتج الـ فرايد تشيكن يعود الى كونه منتج وجبات سريعة ، الى جانب الماكينات المستخدمة في تقنية الطبخ (قلايات الضغط العالي) التي تعتبر عملية واقتصادية. بالإضافة إلى ذلك ، فإن حقيقة أن المنتجات الجاهزة يمكن أن تبقى طازجة وساخنة في وحدات حفظ الحرارة لمدة ساعتين يمكن أن تلبي احتياجات القطاع وتعطي المنتجات للمستهلك دون انتظار.

نحن في ماكفراي ، نهدف دائما الى الحفاظ على جودة عالية وثابتة لمنتجات فرايد تشيكن الخاصة بنا. بهذا الاتجاه ، ننتج التتبيلات وصوصات النقع بمعايير ثابتة تسهل بدورها استخدام هذه المنتجات بمقاييس ثابتة للحصول على نتائج ايجابية. 

منتجات فرايد تشيكن عالية الجودة تظهر اولاً من خلال لونها ، يجب ان يكون لونها اصفر ذهبي ، كما انه يجب ان لا يكون مظهرها الخارجي دهنياً او يحتوي الكثير من الزيت. 

يجب ان يكون مقرمشاً من الخارج ، اما من الداخل عند مضغه يجب ان يشعرك قوامه بلذة عصارة الدجاج الاصلية ، وهذا هو الهدف المبتغى في الأساس من قلايات الضغط العالي; اي قلي الدجاج وجعله مقرمشاً من الخارج وفي نفس الوقت سلقه عن طريق حبس مائه الخاص بداخله.

من جانب آخر ، يجب ان لا تهمل أهمية التتبيلة في جودة الـ فرايد تشيكن ، حيث يجب ان يتم تعيير نسب البهارات في التتبيلة حسب درجة تأثيرها ويجب ان تترك التتبيلة مذاق سحري في فمك ، وبالتالي لذة وجودة الدجاج المقلي المقرمش تظهر من خلال العوامل التالية : 

 

1. اللذة : بينما يجب ان يتم طهي جميع منتجات الدجاج المقلي المقرمش في قلايات الضغط العالي ، لكن تجد فروقات في اللذة ناتجة عن التتبيلة وفي هذا المجال تجد العديد من المدارس وكل مدرسة لديها الوصفة وطريقة التحضير الخاصة بها. 

على الرغم من ان هذه النكهة واللذة يمكن ان تختلف اعتماداً على الثقافة الاستهلاكية والموقع الجغرافي ، إلا أن الشركات التي وصلت الى لذة مناسبة قد نجحت في تحقيق انتشار ونجاح في واسح في مختلف دول العالم. 

 

2. الطبخ : يجب ان يتم طهي قطع الدجاج تحت درجات الحرارة الصحيحة والتوقيت الصحيح. الأخطاء التي يتم ارتكابها في هذا السياق تتسبب في عدم استواء الدجاج بشكل صحيح احياناً وبالتالي تتسبب في عدم اعجاب المستهلكين بالمنتج.

 

3. اللون : نجد ان المستهلكين يبدون اعجابهم بمنتجات فرايد تشيكن كلما اقترب لونها اكثر الى الأصفر الذهبي. 

 

4. المظهر : مظهر الدجاج المقلي الخارجي يجب ان لا يكون مستقيماً ، بل يكون مقرمشاً ومنتفخاً وبنكهة البسكويت. 

هناك عنصرين رئيسيين يمنحان الدجاج المقلي المقرمش نكهته الخاصة ؛

1. قلاية الضغط :

مقالي الضغط مصممة لهذا المنتج. نظرًا لأن الماء لا يمكن أن يتبخر بسهولة من داخل قطع الدجاج المقلية تحت الضغط ، يتم غلي الدجاج باستخدام مائه الذاتي مع قليه وقرمشته من الخارج .

ملاحظة: كما هو معروف ، يتم طرح المنتجات المراد قليها في الزيت الساخن وينتج البخار. هذا البخار ناجم عن خروج الماء من داخل المنتج. في مقالي الضغط ، يتباطأ هذا التبخر ويظل ماء المنتجات لفترة اطول. نسبة الماء الذي يحاول الخروج من الدجاج المطبوخ تحت الضغط والزيت الذي يحاول الدخول إلى الدجاج من خزان القلي تكون متوازنة ، وبالتالي المنتجات لا تمتص الزيت.

2. تتبيلة الدقيق :

التتبيلة هي مزيج من الدقيق والتوابل. يجب أن تكون التوابل متوازنة ويجب العثورعلى الخليط المثالي للنكهات المطلوبة.

فرايد تشيكن يعني باختصار الدجاج المقلي. ولكن يجب تمييزه عن الدجاج المقلي الآخر. يمكن وصف فرايد تشيكن  المعروف بانه منتج وجبات السريعة ، بأنه دجاج مقلي بالبهارات ال تتبيلاتنا الخاصة

وفقا لأحد الشائعات ، تم نقل فرايد تشيكن إلى الولايات المتحدة الأمريكية من قبل الاسكتلنديين ، ووفقًا لإشاعة أخرى ، قيل إنه منتج شائع بين العبيد في الولايات المتحدة الأمريكية وأصبح شائعًا بين الناس في وقت لاحق

ابتكر مؤسس كي إف سي ، طعمًا جديدا عن طريق تتبيل قطع الدجاجت ببهارات خاصة قبل طهيهحيث أجرى تجاربه في مستودع تابع لمحطة وقود ، وأصبحت هذه الماركة اليوم سلسلة تضم آلالف الأفرع في كل مكان

لقد أصبح هذا الطعام منتجًا مشهورًا جدًا اليوم ، وفقًا لدراسة أجريت في الولايات المتحدة وفقًا لـ ستون بالمئة من السجناء المحكوم عليهم بالإعدام كان آخر طلب لهم هو الحصول على وجبة طعام  سريعة مثل فرايد تشيكن

منتاجات فرايد تشكن ليست معروفة جيدا بما فيه الكفاية في تركيا و بعض البلدان الأخرى، و حتى العثور على المعدات والبهارات الخاصة بها على حد سواء صعب و مكلف للغاية

لقد قمنا في تركيا بالبدء بمشروع إنتاج هذه المعدات مع البهارات الخاصة بها بتععين المهندسيين و الفنيين المختصين

و بعد القيام بالتجارب المضنية التي تجاوز عددها ٤٠٠٠ تجربة، نجحنا أخيرا في صناعة هذه المعدات بشكل مثالي

حتى نهاية عام 2014 ، أنشأ مؤسسونا المنتجات المباعة اليوم بجهود اقتصادية كبيرة وتفاني.

لقد وجد مؤسسوا الشركة أسم ماكفراي مناسبا لنا, ف ماك تعني جهاز وفراي تفني القلي

منتجات فرايد تشيكن تحتاج أيضا لمواد التغليف و التعبئة مث لأي منتج غذائي آخر، لذلك قمنا أيضا بصناعة كافة مواد التعليب و التغليف اللازة لنزوها لعملائنا

من أجل توسيع نطاق منتجاتها ، زودت شركتنا المشغلين بكل من المعدات والمواد الغذائية والتعبئة والتغليف ، وقدمت المواد الخام اللازمة للشركات و المطاعم التي إختارت العمل معنا.

 في نهاية عام 2014 ، قررت شركاتنا اعتماد هيكل الشركة واعتماد اسم الشركة ماكفراي غروب ، وللمنتجات الغذائية  مفهوم تشتر تشيكن  والبرامج ذات العلامات التجارية تحت العلامة التجارية والخدمات فرايد تشيكن

هدفنا هو إنشاء علامات تجارية عالمية وجعل منتجاتنا معروفة ومحبوبة في العديد من البلدان

مكفراي تقوم بتصنيع و إنتاج المعدات والمواد الغذائية والعبوات اللازمة لتكون قادرة على إعداد منتجات فرايد تشيكن

لقد تم إنتاج قلايات الضغط ووحدات حفظ الحرارة التي تبقي المنتجات طازجة ،و وحدةالتتبيل و التبهير الضرورية لجعل عملية التتبيل سريعة . جنبا إلى جنب مع المعدات اللازمة لإعداد منتجات فرايد تشيكن

تتكون منتجاتنا الغذائية من صلصات التتبيل التي ستحتاجها في إنتاج منتجاتفرايد تشيكن ودقيق الخبز والحليب الساخن المطلوب لصنع الدجاج لتناسب ذوقكم كمزيج البرغر المطلوب لصنع فطائر الهامبرغر الخاصة بك لتكون لذيذة مع صلصات رائعة وممتازة قادرة على تحقيق المعجزات

حصل مؤسسا مجموعة ماكفراي السيد Uğur Özgilik والسيد Sadi Akgül بتراكم كبير في المعلومات والخبرات في هذا القطاع من خلال القيام بإدارة مطاعم للوجبات السريعة في إنجلترا.

لقد أتى مؤسسو الشركة الذين مروا بتجربة الوجبات السريعة لسنوات طويلة في أوروبا ، بعد قاموا بالبحث في هذا القطاع في عام 2009 في تركيا وبدأوا في تنفيذ مشروعهم بعد أن أدركوا أن منتجات فرايد تشيكن ليست شائعة في تركيا.